من نحن | اتصل بنا | الأحد 24 مارس 2019 06:04 مساءً

 

منذ 10 ساعات و 28 دقيقه
استضافت قاعة الكويت الكبرى في ثانوية البيحاني النموذجية في مديرية صيرة محافظة  - عدن اجتماعا موسعا  لمناقشة واجازة تعميم الضوابط والاجراءات لاختبارات الصف التاسع للعام الدراسي ( 2018 - 3019 ) شمل مديري مدارس التعليم الاهلي والخاص في  مديريات محافظة عدن  بناء على القرار
منذ 11 ساعه و 5 دقائق
نظمت مدارس  النورس  النموذجية  صباح اليوم  فعالية اليوم المدرسي  الذي اقيم في مدرسة النورس فرع الممدارة بمديرية المنصورة محافظة عدن. واقيمت الفعالية  بحضور الاستاذ خالد هيثم مدير ادارة الانشطة المدرسية في مكتب التربية والتعليم بعدن والاستاذة د.احلام سالم
منذ يوم و 8 ساعات و 8 دقائق
اعلنت مصادر اعلامية تابعة لجماعة الحوثي ان الدفاع الجوي التابع للمليشيا اسقط الليلة طائرة بلا طيار في ضواحي العاصمة صنعاء.   ونشرت وسائل الاعلام الحوثية مقطع فيديو وصور لحطام الطائرة , وقالت انها من نوع إم كيو1 تابعة لقوات التحالف وتم إسقاطها في محيط مطار صنعاء بمديرية
منذ يوم و 12 ساعه و 53 دقيقه
شهدت العاصمة المؤقتة عدن انتشار لبعض الحميات مثل الملاريا وحمى الضنك التي تعتبر من اكبر المشكلات الصحية التي استوطنت معظم المحافظات اليمنية وخاصة منها الساحلية .   وقال مصدر طبي لـ " الصحوة نت " ان مستشفيات مدينة عدن شهدت منذ مطلع العام الجاري توافدا لعشرات الحالات
منذ يومان و 7 ساعات و 36 دقيقه
دشن الخميس في ثانوية البيحاني النموذجية بمديرية صيرة الورشة الخاصة ببرنامج التطوير المدرسي التي اقيمت برعاية من وزارة التربية والتعليم ، وبدعم من برنامج تحسين جودة التعليم ( giz ). وجاء التدشين بحضور كل من الاستاذ حسين بافخسوس وكيل الوزارة للتدريب والتاهيل والاستاذ محمد
مقالات
الأحد 09 ديسمبر 2018 02:10 مساءً

مشاروات السويد والهروب إلى الأمام

كعادة أي جماعة تعرف أن وجودها لا شرعية له تحاول جماعة الحوثي الهروب للأمام وفرض شرعية الأمر الواقع ، فيما يبدو هذا المسلك مغلقاً أمامها بوجود شرعية معترف بها دولياً وقرارات دولية تلزمها بالتراجع عن انقلابها المشؤوم بخطوات محددة أهمها نزع السلاح ورفع الحصار عن المدن واطلاق المختطفين ، ثم الجلوس إلى طاولة الحوار كمكون سياسي ، وليس كدولة داخل الدولة!

 

مشاورات السويد بمدتها القصيرة والمستعجلة التي يظهر أنها فقط لجس النبض أثبتت أن جماعة الحوثي لازالت تعيش في غيها القديم ، مع أن المعطيات على الأرض تؤكد أن الفارق في النفوذ كبيراً بين أول طاولة جلست اليها الجماعة وبين مشاورات السويد اليوم ، وما بين كل جولتين من المفاوضات تخسر الجماعة الإنقلابية مزيداً من الأرض ومن القدرة على الاستمرار ، والأهم من هذا وذاك أنها تفقد الثقة التي كانت توليها أياها طبقة من المخدوعين بشعارات الجماعة فلا هي حققت النصر المنشود ولا حافظت على الموجود .

 

لازالت جماعة الحوثي ترواغ باستخدام قضايا ليست من صلب المشكلة ، وتحاول فقط أن تظهر للعالم أنها قبلت بالجلوس إلى طاولة الحوار ، وترمي من هذا الجلوس إلى تخفيف الضغط العسكري والسياسي عنها ، ثم كسب مزيداً من الوقت يمكنها من الاستئثار بالمزيد مما يقع تحت يديها من مقدارات وثروات البلد ، فيما تبيت النية للاستمرار في غيها ، وتراهن على متغيرات سياسية إقليمية أو دولية قد تطرأ مع استمرار الوقت ، لكن الواقع والوقائع يؤكدان أن لا أمل في النجاة ، وكل يوم تمر دون التقدم خطوة في طريق السلام تزيد من انتكاسات الجماعة الحوثية وتقلص سيطرتها على الأرض ، ولم يحصل بعد أي جولة مفاوضات أهدرتها هذه الجماعة أن حققت انجازاً ، أو صنعت لصالحها فرقاً ، إلا مزيداً من المعاناة والألم للوطن أرضاً وقيماً وإنساناً بسبب تعمدها إطالة الحرب رغم عجزها عن تحقيق أي إنجاز سياسي أو عسكري .

 

وحتى لا نتعجب كثيراً من مواقف جماعة الحوثي تجاه أي فرصة لتحقيق السلام فيجب أن نتذكر أننا أمام جماعة مليشاوية لا تستطيع العيش في ظل وجود دولة النظام والقانون ، ولا تستسيغ الحرية ، ولا تقبل بالديمقراطية المبنية على حق الشعب في اختيار حاكمة دون قيود ومعايير سلالية مقيتة ، وبالتالي فمن غير الممكن إطلاقاً بنظري أن تقبل الجماعة الحوثية بأي من مقررات السلام ومرجعياته ، وستواصل الجماعة الهروب نحو الأمام ، وستظل ترواغ حتى اخر يوم لها .. والذي يوشك أن يكون قريباً.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها