من نحن | اتصل بنا | السبت 20 يوليو 2024 12:20 صباحاً

 

 

 

 

منذ 5 ساعات و 54 دقيقه
أعلنت أربع نقابات عمالية مصرفيه في عدد من البنوك الجنوبية، تأييدها لقرارات محافظ البنك المركزي، بحق عدد من البنوك المخالفة في العاصمة عدن.وقالت نقابات " البنك الأهلي، البنك المركزي، كاك بنك، بنك الأنشاء والتعمير" في بيان لها إن هذه القرارات تهدف لمعالجة وضع القطاع المصرفي
منذ 7 ساعات و 48 دقيقه
أكدت مصادر مطلعة بصنعاء عن تمسك جماعة الحوثي باشتراطها المتعلق بدفع الحكومة الشرعية موازنة مرتبات الموظفين المنقطعة مقابل وقف تهديداتها باستهداف موانيء تصدير النفط والغاز المسال والسفن الناقلة .   وأشارت المصادر في تصريحات أن جماعة الحوثي اشعرت مكتب المبعوث الأممي
منذ 11 ساعه و 8 دقائق
كشفت مصادر مطلعة بصنعاء عن مخطط خطير للحوثيين لإلغاء وتعديل الكثير من القوانين والتشريعات المنظمة لعمل مؤسسات الدولة وذلك عبر تنفيذ استراتيجية "التغييرات الجذرية" التي أعلن عنها زعيم جماعة الحوثي . وأكدت المصادر ان مخطط الحوثيين يرتكز على فرض و"تعميم" الطابع والتوجهات
منذ يوم و 6 ساعات و 10 دقائق
يواصل مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية في توزيع مشروع التمور للعام 2024م بالتعاون مع شبكة النماء اليمنية للمنظمات الاهلية في محافظة مأرب.حيث قام مركز الملك سلمان بتوزيع 3000 الف كرتون من التمور يستهدف الأسر النازحة والمتضررة من محافظة الجوف في مخيمات محافظة مأرب
منذ يوم و 11 ساعه و 49 دقيقه
كشف مصدر مسؤول في إدارة طيران اليمنية عن توقيع إدارة طيران اليمنية اتفاقية شراء 8 طائرات جديدة من نوع ايرباص دفعة واحدة وهي أكبر صفقة في تاريخ طيران اليمنية منذ تأسيسه قبل عقود.وقال المصدر إن الشركة وقعت اتفاقية الشراء مع مسئولين في شركة ايرباص و يأتي ضمن توجهات الشركة
مقالات

الخميس 05 أكتوبر 2023 09:51 مساءً

الخنوع .. ليس صقراوي!!

 
مرت أزمة كرة القدم وتفاصيل علاقة اتحاد " المغتربين" بالأندية على حالة جدل ومنعطفات وتفاصيل ، تعددت فيها المواقف وأتخذت مسارات عدة ، سقط فيها الكثير ممن اعلنوا المواقف ، بينما بقت الالوان الشامخة بمن يقودها ن صوت وصدى وحالة جمال ، لكيف تبقى ثواب المبادئ ، في ركن خاص لا تتأثر بخطاب المساء ورسائل الليل ، وحيث تباع المبادئ بثمن رخيص.
يمتلك الصقر من خلال قيادته ، روح انتصاريه ، ترفض الخنوع والخضوع ، وحينما تتخذ قرارها ، لا تنظر إلى شيء مختلف ، فهناك قيم وقيمة وروح ومنهجية اسست لتبقى على مساحة ثبات ، تمر إلى جمعية عمومية "مثقفة" يعجز أمامها صناع قرار الاتحاد ، حينما يذهبون برسائل المساء للتربيط وشراء الذمم بمواقف ووعود.
 قوة الصقر ، أنه يمتلك رجل بقيمة شوقي احمد هائل ، ولديه شخصية بحجم رياض الحروي ، ولديه منظومة متكاملة تتعدد فيها الروئ وقيمة الطرح والنظرة التي تتلازم معدور مرافق ، تتجلى عظمته على حوار الطاولة ، حينما تستدى منظومة الصقر وتخاطب كبار النادي من الشخصيات ذات العلاقة بالتاريخ والإرث المنتسب إلى الكيان وسنوات العطاء الشامل.
 نجح " العيسي" من خلال بعض الأدوات ، أن يغير مجريات الأمور على واقع أندية صنعاء ، وسحببها الى سيئون وإلى جغرافيا قريبة ، لتخوض محطات الدوري ، وعجز الشيخ ان يجد اي بقعة ضؤ للمارسة اسالبي البيع والشرداء المعتادة ، والتي دائما ما تنكسر وتتلاشى لمجرد الحديث عن " الكيان" الصقراوي وقيادته ، التي تمتلك الروح المجتعمية وقبل الرياضية .
 صباح اليوم كانت تعز تقدم مشهد رياضي مهيب ، تجلت في الصور واكتست "اللون" الأصفر ، لتكون حكاية ذات صلة بقيمة ان تكون قادر على الثبات مع قراراتك ة، والا لماذا اصلا اتخذتها .. الصقر وجمعيته العمومية ، في مشهد بهيج ، تلازمت فيه المواقف بالتاييد ، لما اقدمت عليه الإدارة وبالإجماع ، صورة لثقافة الادوار التي تظهر بالمواقف المهمة ، روح جامعة ، منحت المواقفة من عدمه لما تم ولماذا تم ذلك ، ثبت الصقر على مواقفه وباع الآخرين ، ليكون النسق التباين ، تحت عنوان " الخنوع ليس صقراوي" مهما زيفت الأحداث وصنعت من تحت الطاولة وتغيرت فيه المواقف مثلما حصل في موقف رئيس النادي العاصمي  ، الذي كان اتحاد العيسي قد ضربه بقرار إيقاف ومع ذلك استبدل موقفه.
 قدم الصقر مشهده البهيج ، تحدثت شخصياته بالتاييد ، ومنح الجميع ليقول ما لديه ، سيسجل التاريخ هذا الموقف " القوي" الذي رفض ترهلات القرار من شلة تعيش خارج الاوطن .. لهذا سيكون على الصقراويه ، ان يفرخوا " أنهم" تحت سقف قيادة حكيمة ، تمنحة نفسها الشرعية من خلال دور جمعيه عمومية "مثقفة" رافقت خطاب المنطق ومحتوى القرار ، واستمعت إلى "روح الصقر" شوقي احمد هائل ، الى حضر بحديثه عبر "الزوم" ووضع الجميع على مساحة قريبة من القرار المتخذ ، والذي رفض "فوضوية" القرار وغياب الدور المسؤول تجاه ألاندية من قبل حكام سلطة اتحاد القدم ورئيسه احمد العيسي الذي اصبحت لديه اليوم امنيات لا ترتبط بالوائح وانما بالهداية والدعاء.

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها