من نحن | اتصل بنا | الاثنين 04 مارس 2024 07:01 صباحاً

 

 

 

 

منذ 16 ساعه و 40 دقيقه
تحدثت صحفية إندبندنت البريطانية ، عن قدرة الحكومة البريطانية على دعم الحكومة الشرعية لفتح جبهة قتال جديدة ضد الحوثيين بالتزامن مع زيارة العميد طارق صالح للعاصمة لندن.وكان طارق وصل الأسبوع الماضي إلى لندن حيث التقى عدداً من المسؤولين هناك بينهم أعضاء في البرلمان.وكشفت
منذ 17 ساعه و 40 دقيقه
كشف كاتب سياسي سعودي بارز عن شكوك موضوعية تتعلق بحادث غرق السفينة البريطانية " "إم في روبيمار" والتي كانت تحمل على متنها 41,000 طن من الأسمدة فئة IMDG 5.1، وكميات من الزيوت والوقود مما يجعل اليمن أمام كارثة بيئية واقتصادية كبيرة.واثار الكاتب السياسي السعودي البارز " سليمان العقيلي"
منذ 19 ساعه و 53 دقيقه
علق المبعوث الأممي الى اليمن هانس غروندبرغ، على حادثة غرق السفينة البريطانية"روبيمار"نتيجة استهدفها من قبل الحوثيين في البحر الأحمر.واوضح المبعوث الأممي خلال مقابلة مع قناة الحدث، بإن غرق السفينة البريطانية "روبيمار" يشكل تصعيداً كبيراً وأنه يتابع بقلق شديد متعهدا بإرسال
منذ 20 ساعه و دقيقتان
اعترفت مليشيات الحوثي الانقلابية رسمياً بتورط طهران وتنظيم حزب الله اللبناني في ادارة عملياتها العسكرية في البحر الأحمر وعلى كافة المستويات. الاعتراف الحوثي جاء على لسان القيادي الحوثي عبدالملك العجري في تصريحات صحفية لـ منصة اثير التابعة للجزيرة .واوضح القيادي الحوثي
منذ 21 ساعه و 28 دقيقه
التقى معالي وزير الشؤون الإجتماعية والعمل الدكتور محمد سعيد الزعوري بمكتبه الأحد بالعاصمة عدن، عبدربه المحولي نائب وزير التعليم العالي والتعليم الفني والتدريب المهني. وكُرِّس اللقاء لمناقشة سُبل التنسيق بين الوزارتين فيما يتعلق بالجوانب التدريبية التي تنفذها بعض
مقالات

الخميس 12 يناير 2023 09:58 مساءً

رشاد هائل .. عناق السنوات في اروقة التلال

 
في حضرة التكريم التلالي ، الذي أقيم صباح الأربعاء وقدم هوية وعمق سنوات العطاء التي قدمت من صلب شخصيات ونجوم وإعلاميين ، تجلت الصور لتكون قصة وحكياة ومشهد وروح ، تعانقت فهيا حقب سابقة مع إدارة النادي ومن حضر من الضيوف والشخصيات التي كان شاهدا ، لواقعة تحكي للجميع ، قيمة المواقف وكيف يكون الأعتراف بمن سبق وصنع المجد ليبقى التلال شامخا بكل أبناءه.
يطول الحديث عن الاسماء التي كرمت ـ فكل منهم حقبة ومساحة عطاء ، وكم هي جماليات المشوار الذي مر من هنا حيث التلال ، العند ولغة التاريخ في رياضة الوطن ، التي وضع لها اللبنة الاولى في العام 1905م.
في مساحة التكريم ومن بين الاشياء الجميلة ، أن التلال وهو يختار الرموز , كان يضع محطة خاصة لتكريم الشخصية الداعمة للنادي على مر السنوات ، والتي نالت خصوصية دون غيره ، بما يقدمه ويمنحه للتلال ،وكل الأندية .
 
حوار جميل جمع التلال والحاضرين ، بالشخصية الجميلة التي غابت عن المكان وحضرت بأفعالها وعطاءتها وروحها المحبة للجميع ، رشاد هائل سعيد أنعم ، والتلال الذي كان يوما فيه ربانا للقرار ورئيسا وصانع آخر الامجاد ، حينما توج التلال بطلا للدوري في العام 2005م ، مع الراحل سامي النعاش.
 
التزمت ادارة التلال للسلوك وثقافة الوفاء ، لمن ظل وفيا حتى اللحظة ، بحضور معتاد لا يغيب ، وسمة ذات خصوصية ، يمنح في النادي والكيان ، مساحة مفتوحة من الحب والانتماء والدعم الذي لا يقف عند نقطة معينة ، فيكفي ان هذا الرجل هو الداعم الأول للتلال والاندة العدنية.
 
سعدت بالصورة التي حملت في مضمونها نجم التلال السابق كامل صلاح ، وهو يتسلم درع تكريم " رشاد هائل سعد أنعم " تقديرا لما قدمه ويقدمه وسيقدمه ، من خلال علاقة كتبت في العمق بسطور من ذهب ـ تجلت في ابهى صورها ييوم أحتضن التلال بطولة الدوري للمرة الاخيرة ، قبل 17 عاما.
نبارك التكريم لكل الشخصيات التي حضرت تحت سقف ثقافة التلال وروحه التي لا تغيب .. هذا هو عميد الأندية لحن فريد ولغة تتجدد في كل ممر على خارطة التاريخ الجميل الذي صنع بهؤلاء وبقى مساحة حب وعطاء وانتماء .

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها