وطن نيوز | 15 عاما من الهيمنة الإيرانية على العراق.. خراب وفساد وأزمات بعضها فوق بعض
من نحن | اتصل بنا | الخميس 13 ديسمبر 2018 11:05 مساءً

 

منذ 5 ساعات و 21 دقيقه
في السعودية يحدث عيد وطني فتبادر شركات الاتصالات بفتح الانترنت مجانا .. فرحة وحب للوطن و الشعب . في اليمن تعودنا ما ان يكون هنالك عيد وطني فتقفل جميع التغطيات للاتصالات . تأهب و مخافة من وقوع انقلاب و فوضة ...!! يمنع أي صحفي و إعلامي من إثارة الفتنة وممارسة كلمة الحق بلباطل .. ومن
منذ 6 ساعات و 21 دقيقه
أعرب السفير السعودي في واشنطن، الأمير خالد بن سلمان، اليوم الخميس، عن ترحيب السعودية بالاتفاق الذي تم التوصل إليه اليوم في المفاوضات اليمنية في السويد حول مدينة الحديدة ومينائها.   وقال معالي السفير في سلسلة تغريدات على حسابه بـ"تويتر" ترحب المملكة بالاتفاق الذي أعلن
منذ 10 ساعات و 35 دقيقه
توصلت أطراف النزاع في اليمن إلى اتفاق بشأن ملف مدينة وميناء الحديدة، وفيما يلي أهم نقاط #اتفاق_الحديدة.   - وقف إطلاق النار في مدينة الحديدة وموانئها: الحديدة، والصليف، ورأس عيسى.   - تعزيز وجود الأمم المتحدة في مدينة الحديدة وموانئ الحديدة والصليف ورأس عيسى.   -
منذ 11 ساعه و 24 دقيقه
أكد رئيس مجلس الوزراء في الحكومة الشرعية الدكتور معين عبدالملك، أن لدى حكومته دعم من المملكة ودولة الإمارات العربية المتحدة للنهوض بميناء عدن جنوب البلاد.   وفي مؤتمر صحفي عقد في ميناء عدن للحاويات قال رئيس الوزراء ان اليمن تلقت دعم من المملكة ودولة الإمارات العربية
منذ 12 ساعه و 16 دقيقه
تصافح رئيسا وفدي الحكومة الشرعية ومليشيا الحوثي الانقلابية اليوم الخميس في ختام محادثات السويد التي أفضت إلى التوصل لتوافق بشأن إيصال المساعدات إلى تعز.   وأكد الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، في ختام المشاورات اليمنية بالسويد، الخميس، أن ما تم تحقيقه حتى
مقالات
الثلاثاء 11 سبتمبر 2018 06:04 مساءً

15 عاما من الهيمنة الإيرانية على العراق.. خراب وفساد وأزمات بعضها فوق بعض

موخرا خرج أبناء العراق في تظاهرات غاضبة ضد الوجود والنفوذ الإيراني والفساد الحكومي وتجاوز الأمر الهتافات ضد إيران " إيران بره بره " إلى حرق قنصليتها في البصرة ومقرات الجهات والأحزاب الموالية لها فما الذي جعل أبناء العراق يثورون على إيران التي صارت تعتبر العراق مجرد حديقة خلفية لها ؟!

منذ الاحتلال الأمريكي للعراق في 2003 م وقيام الأمريكان بتسليم هذا البلد العربي لإيران على طبق من ذهب مضت  15 عاما لم ينل فيها العراق الحرية والديمقراطية الأمريكية التي وعدوا بها ولم يتحول إلى " الجنة " التي بشر بها الأمريكان بل على العكس تماما العراق اليوم تحت الإحتلال الأمريكي والنفوذ الإيراني دولة فاشلة في كل النواحي تعصف بها أزمات بعضها فوق بعض وتقف أمام استقرارها عقبات كثيرة تحتاج إلى ما يشبه المعجزة السماوية لكي تتجاوزها.  

واقع العراق اليوم يؤكد لنا ان الأمريكان لا يريدون إلا تحقيق مصالحهم وتنفيذ أجندتهم على حساب أمن واستقرار الشعوب العربية والإسلامية ومصالح أبناء هذه الشعوب وحاضرهم ومستقبلهم وبينهم وبين النظام الإيراني تعاون وتنسيق وثيق رغم أنهم يصفون إيران بالدولة المارقة الإرهابية محور الشر الخ ومع هذا فهناك تنسيق وتفاهم وصفقات تتم مع النظام الإيراني في عدة ملفات بالمنطقة ومنها الملف العراقي وان اختلفت الرؤى وتباينت وتوترت احيانا في بعض القضايا والتفاصيل لكنهم متفقون في الكثير من قضايا العراق .

واقع العراق اليوم هو النموذج الأبرز للدول التي تسعى إيران لاخضاعها لهيمنتها وهو نموذج مخيف ومفزع فالواقع العراقي الكارثي يؤكد للجميع ان إيران ما دخلت بلدا وهيمنت عليه الا ودمرته تماما حتى وإن وجدت طائفة شيعية كبيرة موالية لها .

إضافة إلى قيادات النظام العراقي المعينة في أغلبها من قبل النظام الإيراني تعتمد إيران ايضا على قيادات سياسية ومرجعيات دينية ومليشيا وشخصيات تحقق لها مصالحها وتنفذ لها أجندتها وتثبت هيمنتها وتعمق نفوذها بشتى الوسائل المشروعة وغير المشروعة وبالمقابل لا يعنيها كثيرا واقع الشعب العراقي والوضع الذي يعيشه المواطن العراقي حيث يغيب الاستقرار وتنعدم الخدمات ويتردى الإقتصاد وترتفع البطالة بين الشباب إلى مستويات مخيفة رغم ان العراق يصدر يوميا ما يقارب 4 ملايين برميل من النفط وهي كميات ضخمة كافية لتحويل هذا البلد إلى واحة من الإستقرار والتنمية والرفاهية تتفوق على السويد والنرويج ولكن هذا البلد الغني بالثروات والموارد والفرص يعتبر من أفقر بلدان العالم وهو في كل تقارير التنمية الدولية وفي تقارير الأمم المتحدة والمنظمات الدولية من اشد بلدان العالم فسادا وفقرا ويأتي دوما في ذيل دول العالم من حيث انعدام الأمن وتردي الصحة وغياب الرفاهية والخدمات العامة وإضافة إلى انهيار التعليم والإقتصاد .
 
في العراق في ظل الهيمنة الإيرانية يعيش أزمات سياسية متلاحقة وصراع على تشكيل الحكومة ورئاستها يدوم لأشهر حيث تفشل محاولات إرضاء الأطراف العراقية من شيعة وسنة وكرد وتركمان وقبل هذا كله يدور صراع أمريكي إيراني على رئاسة الحكومة والشخصية التي تستحق وعلى أسماء الوزراء وخاصة في الوزارات السيادية وقد يستغرق الأمر شهورا وربما سنوات قبل الوصول لصيغة محددة ترضي جميع الأطراف .  

الاحتلال الأمريكي والهيمنة الإيرانية اوجدا وضعا كارثيا في العراق وصنعا أزمات وظلمات بعضها فوق بعض فالفساد وصل إلى مستويات مخيفة جدا والنهب للمال العام وصل إلى مئات المليارات من الدولارات واللامبالاة من قبل الأجهزة الرسمية وصلت إلى حد تسمم 30 الف من سكان البصرة بسبب تلوث المياه دون أن تتحرك الجهات الحكومية بشكل فاعل وجاد وتضع حدا لهذه المأساة إضافة إلى انقطاع الكهرباء المستأجرة من إيران لساعات طويلة في ظل حر شديد وبطالة وفقر ووضع بيئي مخيف حتى أن شوارع البصرة المدينة التي كان يقصدها الزوار العرب قبل عقود تحولت إلى تلال من النفايات وتدمرت بنيتها التحتية وعاش أهلها في شظف عيش رغم أنها فوق بحيرة من النفط وتزود خزينة الحكومة باكثر من ثلثي النفط في العراق ومع هذا حولتها إيران إلى معبر لتصدير السلاح والمخدرات والمليشيا في عملية تدمير ممنهج ومتعمد حتى ثار أهالي المدينة وغيرها ضد إيران ونفوذها وسياساتها التدميرية في العراق.

ورغم هذا الوقع القاتم إلا ان ما يبشر بالخير هو ان أبناء العراق كسروا حاجز الخوف من إيران وهتفوا ضدها واعلنوا رفضهم لهيمنتها واحرقوا قنصليتها وهذه هي بداية التحرر من الهيمنة الإيرانية الكارثية ومن الاحتلال الأمريكي بشتى ألوانه في توجه تحرري عروبي صادق ويبقى على الدول العربية ان تلتقط زمام المبادرة وتقف وقفة صادقة مع أبناء العراق في معركتهم للتحرر من الهيمنة الإيرانية ووكلاءها في الداخل .

وللأسف رغم هذا الوضع الكارثي في العراق في ظل الهيمنة الإيرانية ما يزال بعض العرب مغرر بهم ويسعون للارتماء في الحضن الايراني والدخول تحت الهيمنة الإيرانية ربما ليذوقوا الخراب على أصوله كما يحدث في العراق ولتحويلهم إلى مشاريع موت عاجل في سوريا واليمن ومشروع قتل وموت ببطء في العراق . !

إيران لا تصدر لنا كعرب سوى الموت والخرب والسلاح والمخدرات والفتن والفساد فمتى سيصحو البعض وينتبه ؟!!


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها