من نحن | اتصل بنا | الأربعاء 25 أبريل 2018 04:52 مساءً

 

منذ 11 دقيقه
كشف مصدر مقرب مما يعرف بـ«المجلس السياسي» في صنعاء، وجودَ غضب كبير لدى بعض القيادات الحوثية التي كانت تعتقد أنها المرشحة لمنصب ما يسمى الرئيس، خلفا للمقتول صالح الصماد.   وفقا لجريده ـ«الوطن» السعوديه ، إن نبأ مقتل الصماد لم يعلم به كثير من القيادات الحوثية إلا
منذ 45 دقيقه
كشفت مصادر عسكرية يمنية أن اختراقاً لقيادات حوثية مهّد لقتل رئيس المجلس السياسي للتمرد الحوثي، صالح الصماد، بغارة لتحالف دعم الشرعية الخميس.   وقال المتحدث باسم الجيش الوطني، العميد ركن عبده مجلي، لـ«الشرق الأوسط» إن الغارة الجوية التي استهدفت الصماد جاءت نتيجة
منذ 51 دقيقه
تمثل العمليات العسكرية الدائرة منذ أيام في جبهة الراهدة أهمية كبرى لاستكمال تحرير محافظة تعز وفك الحصار عنها حيث شهدت الأيام الأخيرة تقدما نوعيا لقوات الجيش الوطني مسنوداً بقوات التحالف العربي في الجبهة المحاذية للمحافظة.   وخلال العمليات العسكرية التي شنتها قوات الجيش
منذ ساعه و 35 دقيقه
اكد خبير بالأدلة الجنائية أن الصورة التي نشرت للصريع «صالح الصماد» تؤكد وبما لا يدع مجالاً للشك أن عملية قتلة تمت بواسطة عبوة متفجرة وضعت في فمه، ولم يلقى مصرعة على إثر الغارة الجوية التي تم نشر مقاطع فيديو توضحية لها.   وأكد الخبير المتخصص في التشريح الجنائي وفحص
منذ ساعه و 36 دقيقه
قالت مصادر مطلعة ان قائد المنطقة العسكرية الرابعة اصدر توجيهاته الى قائد اللواء 35 مدرع بتعز لتوقيف العقيد عادل عبده فارع عثمان الذبحاني المكنى بأبو العباس.   وبحسب التوجيهات الصادرة فأنه يجب إستلام كافة الأسلحة والعهد التي لدى ابو العباس وتسليمها لقيادة اللواء، ويبدو ان
محلي

توقعات باستقرار السوق وتراجع الطلب على العملة الصعبة عقب الوديعة السعودية

وطن نيوز السبت 17 مارس 2018 04:22 مساءً

ساد تفاؤل كبير أمس في أوساط القطاع المصرفي في اليمن بأن يستقر سعر العملة اليمنية (الريال) غداة التوقيع بين الحكومة اليمنية والمملكة العربية السعودية رسمياً على إيداع ملياري دولار لدى البنك المركزي اليمني، تنفيذاً لأمر سابق كان أصدره خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، في سياق مساعي المملكة لإنقاذ الاقتصاد اليمني من الانهيار.

 

وأفاد مصرفيون يمنيون تحدثوا في صنعاء وعدن مع «الشرق الأوسط» بأنهم يتوقعون أن يشهد سعر صرف العملة اليمنية خلال الأيام المقبلة تحسناً تدريجياً أمام العملات الأجنبية، جراء تسليم الوديعة السعودية لدى البنك المركزي اليمني، وهو ما سيؤدي في النهاية - حسب تقديراتهم - إلى استقرار السوق وتراجع الطلب على شراء العملة الصعبة.

 

وبسبب التجريف الحوثي لمقومات الاقتصاد اليمني على مدى 3 سنوات، قاد ذلك في الثلاثة أشهر الأخيرة إلى انهيار متسارع في قيمة العملة المحلية (الريال) أمام العملات الأجنبية الأخرى، رافقه ارتفاع جنوني في أسعار السلع والمواد الغذائية الأساسية، وهو ما يعني تهديد القدرة على العيش لملايين اليمنيين.

 

وخلال 3 سنوات من الانقلاب الحوثي على الحكومة الشرعية في اليمن، فقدت العملة المحلية أكثر من ضعف قيمتها، بعد أن كان الدولار الواحد يساوي نحو 215 ريالاً.

 

وتتهم الشرعية ميليشيا الانقلاب بنهب نحو 5 مليارات دولار هي إجمالي احتياطيات البلاد من العملة الصعبة كانت في حساب البنك المركزي اليمني، إلى جانب الاستيلاء على نحو تريليوني ريال من العملة المحلية كانت متوافرة لدى البنك على هيئة سيولة.

 

وفي مسعى لإنقاذ ما يمكن إنقاذه، قررت الحكومة الشرعية نقل مقر البنك المركزي من صنعاء إلى عدن في سبتمبر (أيلول) 2016، وقطعت شوطاً في التأسيس لبنية تحتية يحاول من خلالها البنك استعادة نشاطه، كما أقدمت على تحرير صرف العملة، نهاية العام الماضي لجهة عدم القدرة على الاستمرار في دعمها وتوفير العملة الصعبة لتلبية حاجات الاستيراد للسلع الأجنبية.

المزيد في محلي
كشف مصدر مقرب مما يعرف بـ«المجلس السياسي» في صنعاء، وجودَ غضب كبير لدى بعض القيادات الحوثية التي كانت تعتقد أنها المرشحة لمنصب ما يسمى الرئيس، خلفا للمقتول
المزيد ...
كشفت مصادر عسكرية يمنية أن اختراقاً لقيادات حوثية مهّد لقتل رئيس المجلس السياسي للتمرد الحوثي، صالح الصماد، بغارة لتحالف دعم الشرعية الخميس.   وقال المتحدث باسم
المزيد ...
تمثل العمليات العسكرية الدائرة منذ أيام في جبهة الراهدة أهمية كبرى لاستكمال تحرير محافظة تعز وفك الحصار عنها حيث شهدت الأيام الأخيرة تقدما نوعيا لقوات الجيش
المزيد ...
اكد خبير بالأدلة الجنائية أن الصورة التي نشرت للصريع «صالح الصماد» تؤكد وبما لا يدع مجالاً للشك أن عملية قتلة تمت بواسطة عبوة متفجرة وضعت في فمه، ولم يلقى
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها