من نحن | اتصل بنا | السبت 16 ديسمبر 2017 08:22 مساءً

 

منذ 7 ساعات و 10 دقائق
رغم الواقع المؤلم  والتعيس ومن بين ثنايا الدور المهدمة والأزمات المتتالية ، تبرز  مؤسسات خيرية وجمعيات خدمية تحتضن شرائح المجتمع الأكثر ضررا وبؤساً في محافظة تعد من أفقر محافظات اليمن ، معتمدة على الله وعلى مايجود به الخيرين ولو كان ضئيلاً ، وهو الأمر الذي تجسده جمعية
منذ 7 ساعات و 40 دقيقه
تعيش العاصمة اليمنية صنعاء واحدة من أكثر فتراتها الزمنية بؤساً وكآبة فيما يسود الصمت المطبق مختلف المناطق وسط رعب جارف في قلوب سكانها البالغ عددهم نحو ٤ملايين نسمة.   يترقب سكانها المجهول يتخوفون من توحش سلطة وليدة، باتت تحكم قبضتها بشكل مطلق عليها بعد أن كانت لثلاثة
منذ 9 ساعات و 52 دقيقه
كشفت مصادر خاصة لمأرب برس أن نجل الرئيس السابق العميد أحمد علي عبدالله صالح , رفض كل العروض التي تقدمت بها أحد الدول الخليجية له بهدف قيادة المرحلة السياسية والعسكرية في المرحلة القادم.   وفي مقدمتها حشد المؤتمر الشعبي العام له , وإطلاق قناة فضائية , وتوفير دعم مالي لكافة
منذ 9 ساعات و 53 دقيقه
كوني كما أنت بسملة أمل فاتحة صباحووعد إشتياق و دعيني أسافر في خضم عينيكاختلس اللحظات من حضن الزمن.   انا يا سيدتي رجل يقاسم البحر أسراره يترجم للنجوم نجواهيتنصت الرياح،يداعب الأفكار،يناوش الأشعار   سيدتيكوني نبض قلبي وكوني مثواه كوني صلاة فرحوسجدة رجاءياااا تاريخ
منذ 9 ساعات و 56 دقيقه
انهى القبطان شفيع الحريري الدورة التدريبية التي نظمتها الاكاديمية العربية للنقل البحري بمدينة الاسكندرية بجمهورية مصر العربية.وحسب مصادر مقربة من القبطان حريري مدير عام الارصفة والساحات بميناء عدن فقد وصل صباح اليوم الجمعة الى العاصمة عدن. وكان في استقباله عدد من قيادات
مقالات

السبت 21 أكتوبر 2017 01:02 صباحاً

ما هي اسباب ارتفاع اسعار العملات الاجنبية في اليمن؟

لاسباب موسمية تتعلق بعاملين هما:--


١-- توقف الامطار الموسمية في منتصف سبتمبر مما يؤدي الى ارتفاع الطلب على المشتقات النفطية -- الديزل على وجه الخصوص--.وهو الامر الذي يودي الى زيادة الطلب على شراء العملات الاجنبية لاستيرادها.


٢-- عودة المغتربين الى اعمالهم ( مدينين ) بعد انفاقهم ما جمعوه واقتراصهم لقضاء اجازاتهم الصيفية في اليمن. مما يؤدي الى انخفاض تحويلاتهم لكون معظمهم ( يسدد السلف الذي عليه ). وهذا الامر يقلل العرض من العملات الاجنبية في السوق.


ترافق مع هذين العاملين الموسميين عاملين حكوميين هي :--


١-- وجود (( عبث كبير )) تمارسه حكومة الانقلابيين في صنعاء باصدارها شيكات بدون رصيد لشراء الدولار من السوق والمضاربه به وتمويل المجهود الحربي ودفع نصف راتب للموظفين في مناطق سيطرة الانقلابيين. وهذا الامر رفع الطلب على العملات الاجنبية. مما اوجد فارق كبير بين سعر صرف الدولار ( كاش ) وسعر صرف الدولار ( بشيكات ) يصل الى ( 100 ريال ) تقر يبا في الدولار الواحد. وهذا الامر يزيد الطلب على العملات الاجنبية بشكل حقيقي وايضا من خلال سحب سعر الشيكات لسعر الكاش الى اعلى.


٢-- بالمقابل قامت حكومة الشرعية بالتوسع في دفع المرتبات ( موظفي تعز مثال ) وشرعت في انجاز مشاريع كثيرة في معظم المدحافظات المحررة دون ان تملك ما يكفي من الموارد. وهذا الامر ادى الى ارتفاع الطلب على العملات الاجنبية ايضا.


وفي ظل عدم تدخل البنك المركزي لا من خلال سحب السيوله من السوق من خلال بيع ( اذون الخزانه والسندات الحكومية وشهادات الايداع والصكوك الاسلامية ). بالاضافه الى عدم تعزيز ارصدة البنوك المحلية في الخارج من واقع حساباتها الدائنه لدى البنك المركزي. تجد البنوك انها مضطره لشراء الدولار من السوق المحلية.

 

وهذا يزيد الطلب على العملات الاجنبية ويرفع من اسعارها.


هذا بالاضافه الى وجود عاملين دوليين يتمثلان في:--


1-- تاخر المنظمات المالية الدولية في الدعم المستحق للبنك المركزي اليمني من صندوق النقد الدولي. وذلك انتظارا لموقف دول مجموعة اصدقاء اليمن وعلى وجه الخصوص -- االداعم الاساسي لليمن المتمثل بالمملكة العربية السعودية التي بررت موقفها بالاعلان عن انها قد قدمت دعم لليمن بمبلغ ( ٨.٢ مليار دولار-- .


٢-- تاخر البدء في تنفيذ خطة التعافي وبرنامج اعادة الاعمار. لاسباب مجهوله. نعتقد ان من بينها الانتظار المتبادل من قبل الموسسات المالية الدولية ومجموعة الدول الداعمه لليمن. --
لهذه الاسباب ( السبعه ) الاساسية وللزيادة الغير قانونية في عدد الصرافين بدون تراخيص. تدهور سعر صرف الريال اليمني.


وتستطيع الدولة الحد من تدهور سعر صرف الريال اليمني من خلال اجراءات نقدية ومالية وادارية يشرف على تنفيذها البنك المركزي اليمني -- لسنا مخولين بالافصاح عنها -' نتوقع ان يتم البدء في تنفيذها بعد اجتماع يوم الاحد الذي دعى اليه رئيس الوزراء والبنك المركزي اليمني، ممثلي البنوك والصرافين والموسسات الحكومية المعنية بالامر.





شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها