من نحن | اتصل بنا | الأحد 24 سبتمبر 2017 06:02 مساءً

 

منذ 7 ساعات و 57 دقيقه
التقى فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية مساء اليوم بالأمين العام للأمم المتحدة "أنطونیو غوتیریش " بمكتب الأمين العام بالأمانة العامة للأمم المتحدة .   وفِي اللقاء الذي سادته الحفاوة والترحاب من قبل الأمين العام للأمم المتحدة بفخامة الرئيس ..معبرا عن تقديره
منذ 9 ساعات و 4 دقائق
أفرجت جماعة الحوثيين مساء اليوم الأحد عن الكاتب الصحفي يحيى عبدالرقيب الجبيحي بعد مرور عام على اختطافه.   وكانت المحكمة الجزائية المتخصصة الواقعة تحت سيطرة الجماعة قد أصدرت حكماً بالإعدام على الكاتب الصحفي يحيى عبدالرقيب الجبيحي بتهمة العمالة للسعودية، بعد محاكمة سرية
منذ 17 ساعه و 25 دقيقه
دشن وكيل محافظة لحج الاخ وضاح الحالمي اليوم بمعية المهندس نجيب الشعبي مستشار وزير المياه والبيئة بمنطقة جعولة في مديرية تبن مشروع شبكتي للمياه بمنظومة كاملة للطاقة السمشية بنظام (DC ) في المحافظة بتكلفة مالية تقدر بثمانية وعشرين الف دولار وتنفيذ مجموعة توكيلات اليمامة .
منذ يوم و 6 ساعات
على ذات القول الشعبي المحفوظ في ذاكرة العرب القديمة الجديدة المستشهد به دائما من ضمن أمثلة عدة  حيه من واقعنا اليومي المعاش ومن  حياتنا كانت خاصة أو عامة على حد سواء ، وهو القول الذي أورده هنا بالنص المتعارف عليه ، وهو  : "تمسكن لما تمكن" أذ تكون الانتهازية في معناه
منذ يومان و 7 ساعات و 59 دقيقه
قال المبعوث الأممي إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، فجر اليوم الجمعة، إن هناك مشاورات مستمرة مع وفد الحكومة اليمنية المتواجد في نيويورك، بشأن مقترح محافظة الحديدة، غربي البلاد. وذكر ولد الشيخ، في تغريدة مقتضبة على موقع "تويتر"، أنه عقد لقاء مطولاً مع الرئيس اليمني، عبد
اخبار تقارير

لماذا تتهم أميركا قادة بالمقاومة اليمنية بالإرهاب؟

وطن نيوز السبت 10 ديسمبر 2016 04:39 مساءً

اعتبر محللون يمنيون إدراج وزارة الخزانة الأميركية للقيادي البارز في المقاومة الشعبية باليمن الشيخ الحسن أبكر في قائمة ما يسمى داعمي الإرهاب رسالة ضغط سياسية تمارسها الإدارة الأميركية على الحكومة الشرعية والرئيس عبد ربه منصور هادي للقبول بخريطة الطريق الأممية.


ويعد الشيخ الحسن أبكر، وهو شخصية قبلية مؤثرة وعضو بمجلس الشورى اليمني، من أوائل من قادوا المقاومة الشعبية ضد اجتياح الحوثيين لمحافظة الجوف، من قبل سيطرتهم على العاصمة صنعاء في سبتمبر/أيلول 2014، كما تعرض منزله للتفجير من قبل الحوثيين، وقتل نجله وشقيقه في المواجهات مع المليشيا الحوثية.


واستغرب قطاع واسع بالشارع اليمني من اتهام واشنطن لقادة في المقاومة الشعبية معظمهم ينتمون إلى حزب التجمع اليمني للإصلاح، ومناهضون للانقلاب الحوثي والرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، وللتمدد الإيراني في اليمن، وتساءل كثيرون عن صمت واشنطن عن "إرهاب الحركات الشيعية" خصوصا مليشيا الحوثيين التي انقلبت على الشرعية وسيطرت بالقوة على مفاصل الدولة اليمنية.


وكانت الوزارة الأميركية أعلنت الأربعاء الماضي أنها فرضت عقوبات على القيادي بالمقاومة اليمنية بمحافظة الجوف الشيخ الحسن علي أبكر، وكذلك على الداعية عبد الله فيصل صادق الأهدل، ومنظمة "رحماء" الخيرية بحجة أنهم على صلة بتنظيم القاعدة.


وهذه ليست أول مرة تدرج واشنطن أسماء قادة بالمقاومة الشعبية اليمنية فيما يسمى بدعم الإرهاب، فقد اتهمت وزارة الخزانة الأميركية في مايو/أيار الماضي محافظ البيضاء نايف القيسي بدعم القاعدة.

 

شمسان: المستهدف ليس السلطة الشرعية فحسب بل السعودية أيضا (الجزيرة)
استهداف الشرعية
ورأى أستاذ علم الاجتماع السياسي بجامعة صنعاء عبد الباقي شمسان أن "إدراج الشخصيات المؤيدة للسلطة الشرعية ضمن قائمة وزارة الخزانة الأميركية يعد ورقة ضغط ذات دلالات مركبة في هذا التوقيت، والمستهدف ليس السلطة الشرعية فحسب بل كذلك المملكة العربية السعودية".


وقال شمسان في حديث للجزيرة نت إن "الدلالات الخطيرة في اتهام قادة المقاومة هو أن الإدارة الأميركية حتى الآن لم تدرج شخصية واحدة من الانقلابيين الحوثيين، ضمن قوائم الإرهاب، في حين تنظر واشنطن إلى الحوثيين كحليف ووكيل محلي في الجغرافيا اليمنية لمكافحة الإرهاب".


وأشار إلى أن "الأجهزة الأمنية الخاضعة للمخلوع صالح والحوثيين بصنعاء هي من تزود الأميركان بالمعلومات بما يخدم أهدافها الساعية إلى إثبات أن جزءا كبيرا من المقاومة اليمنية المصطفة مع السلطة الشرعية ينتمي إلى القاعدة أو على تنسيق مع القاعدة وتنظيم الدولة الإسلامية".

 

السامعي: أميركا تمارس ضغطا بكل الوسائل على الحكومة الشرعية (الجزيرة)
المشروع الإيراني
وباعتقاد شمسان فإن "الأميركيين يمارسون ضغطا بكل الوسائل على الحكومة الشرعية، حيث يسعون لترتيب الفضاء اليمني قبيل انتهاء فترة الرئيس باراك أوباما لصالح دعم المشروع الإيراني".


من جهته، اعتبر الباحث السياسي توفيق السامعي في حديث للجزيرة نت أن "أميركا تكمل ما تعجز عنه المليشيات الحوثية التي لم تستطع كسر إرادة مقاومة الجوف والشيخ الحسن أبكر، الذي لم يرفع أي شعار أو عداء لأميركا، كما يرفع الحوثيون شعار الموت لأميركا وإسرائيل".


ورأى السامعي أن "الاستهداف الأميركي للشخصيات المقاومة للحوثيين والمشروع الإيراني في اليمن يندرج ضمن مشروعها الواسع الذي يمتد من العراق وسوريا حتى لبنان".


ولفت إلى أن "الولايات المتحدة تستهدف عادة الفاعلين السياسيين في المكون السني عموما في العالم الإسلامي، ولم تدرج في قوائم الإرهاب أي شخصية شيعية رغم قيامهم بالكثير من الأعمال الإرهابية وتغذية الإرهاب في المنطقة".


وأكد السامعي أن "الاتهامات الأميركية سياسية ورسائل فاضحة لحقيقة مواقفهم الداعمة للمشروع التوسعي لإيران بالمنطقة العربية، وتأتي في إطار خدمة الحوثيين، الذين باتوا الذراع الأميركية في اليمن".


المصدر : الجزيرة

المزيد في اخبار تقارير
كشفت روسيا وثائق تبين حياة أخطر جاسوس عمل لدى أجهزتها الاستخبارية إبان الحقبة السوفياتية.   ووصفت الوثائق الجاسوس بأنه الأخطر في عالم الجاسوسية على
المزيد ...
قالت صحيفة وول ستريت جورنال في مقال لها رصده "وطن نيوز" إن قطر استطاعت الصمود حتى الآن أمام الحصار المفروض عليها لأنها تعلمت من تجربة الخلاف السابق مع
المزيد ...
أعلنت قيادة قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن اليوم، تعيين متحدث رسمي جديد باسمها، خلفًا للواء أحمد عسيري الذي تولى المهمة منذ بدء العمليات العسكرية وانطلاق عملية
المزيد ...
يجمع فريق من الخبراء والمراقبين لتطورات وتداعيات المشهد الخليجي على قرب انفراج الأزمة بدليل تراجع مجموعة دول الحصار عن لهجتها في مخاطبة الدوحة؛ وبالمقابل علو نبرة
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها