من نحن | اتصل بنا | الأربعاء 22 نوفمبر 2017 10:59 صباحاً

 

منذ 56 دقيقه
قال مصادر عسكرية أن قوات الشرعية المسنودة بمقاتلات التحالف العربي لديها خيارين عسكريين للوصول إلى العاصمة صنعاء وتحريرها من ميليشيا الحوثي وصالح الإنقلابية .   وأوضحت المصادر في تصريحات نشرتها صحيفة الخليج الإماراتية، أن الخيار الأول يتمثل في مواصلة التقدم بوتيرة أسرع
منذ ساعه و 16 دقيقه
مُذّ أن وضعت الحرب أوزارها قبل ثلاثة أعوام في اليمن ؛ ها هي الكويت تسابق الريح إلى ترميم الماسي وصيانة الألآم فسارعت إلى ري عطش البلاد التي أنكأت الحرب جراحها وكعادة الشقيق عمدت الكويت على إغاثة الناس في قطاعات جمة يشار إليها بالبنان حسب مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع
منذ ساعه و 26 دقيقه
كشف قائد قوات الاحتياط في الحرس الرئاسي، اللواء ركن سمير الحاج، عن تعزيز الخطة العسكرية لتحرير صنعاء، مؤكداً أن «الخطة تحقق تقدماً على مختلف المستويات».       وقال الحاج، في تصريحات صحيفة، إن «إفشال الانقلابيين للجهود السياسية دفع السلطة الشرعية إلى الجنوح
منذ ساعه و 55 دقيقه
قال موقع الجيش "أن 244 قتيلاً سقطوا بينهم 28 قياديا ميدانياً وأصيب مئات آخرون خلال المعارك الميدانية التي تشهدها مديرية نهم شرقي العاصمة صنعاء منذ مطلع الشهر الحالي".   ووفق للإحصائية التي نشرها موقع "26سبتمبر نت" إن عدد قتلى المليشيا الانقلابية الذين تم التأكد منهم بلغ 244
منذ ساعتان و 26 دقيقه
كل يوم تسجل مليشيا الحوثي جريمة جديدة خارجه عن الاخلاق والقيم والمبادئ الانسانية , حيث أقدم أحد مسلحي مليشيات الحوثي بمحافظة عمران، على طعن والده عدة طعنات أدت الى تشوهات في رأسه.    مصادر  محلية ذكرت إن أحد عناصر مليشيا الحوثي عاد من جبهة القتال في  نهم  وسدد عدة
منوعات

فلسطينيان بغزة ينتجان وقودا مركبا من ماء البحر

الشرق نيوز - الجزيرة نت : الجمعة 02 سبتمبر 2016 02:36 مساءً

شكل استمرار معاناة سكان قطاع غزة جراء انقطاع التيار الكهربائي وندرة المياه دافعا لباحثين من غزة نجحا في تطوير نوع من الوقود يسمح بتشغيل محطة توليد الكهرباء هناك بتكاليف قليلة، ويسهم في حل مشكلة الكهرباء المزمنة.

 

واعتمد الباحثان المختصان في المجالين الميكانيكي والكيميائي على إضافة بخار ماء البحر ورماد الفحم إلى الوقود التقليدي في إنتاج وقود مركّب يعمل بفعالية تكافئ الوقود التقليدي، ودون الحاجة إلى إجراء أي تغيير ميكانيكي على محركات مولدات الطاقة.

 

وتستند فكرة المشروع البحثي إلى تخفيض قيمة الوقود المستخدم في إنتاج الطاقة، والتقليل من نسبة التلوث، وذلك بإضافة 30% من بخار ماء البحر و10% من رماد الكربون إلى 60% من الوقود التقليدي كالديزل والمازوت والسولار.

 

وواجهت الباحثان مشكلة كيميائية تتعلق بصعوبة ذوبان الوقود التقليدي في الماء كونه مركبا عضويا، وهو ما حدا بالباحث د. عبد الفتاح قرمان المختص في الكيمياء غير العضوية والتحليلية إلى إضافة مواد كيميائية تعمل على تجانس الوقود وتوزيع جزيئات بودرة الفحم فيه.

 

 

نجاح التجربة

واستغل الباحثان بخار ماء البحر المنبعث من مبردات مولدات محركات توليد الطاقة التي تعمل بواسطة مياه البحر، وأضافوا إليه الكربون والوقود التقليدي ومواد كيميائية أخرى ما ساعد على تمازج الوقود الجديد وتهييج المادة المشتعلة قبل دخولها غرف احتراق المحركات.

وتمكن الباحثان من إجراء مقارنة حرارية للوقود المركب في بيئة الضغط الجوي، ونجحا أيضا في تجربته داخل غرف الاحتراق عبر ضخه في محركات محطة تدفئة تابعة لإحدى الدول الأوروبية التي يحمل أحد الباحثين جنسيتها، وكانت النتائج مماثلة لما توصلت له الدراسة.

وتسير عملية التشغيل بالوقود المركب -وفقا للباحث د. علاء مسلم المختص في الهندسة الميكانيكية- بالاعتماد بداية على تشغيل محركات توليد الطاقة على الوقود التقليدي (الديزل أو المازوت) وبعد أن تسخن المحركات بفترة وجيزة يضخ إليها الوقود المركب الذي ينشطر داخل غرف الاحتراق إلى أوكسجين وهيدروجين، وينتج عنه انفجارات وطاقة حرارية هائلة.

ونفذ الباحثان- في طريق توصلهما إلى نتيجة بحثهما المنشور والمحكم لدى المجلة الدولية لأبحاث الطاقة والبيئة الصادرة بـالمملكة المتحدة في أغسطس/آب المنصرم- سلسلة من التجارب امتدت إلى أيام وليال، إلى أن توصلا إلى التركيبة المناسبة لأنواع الوقود التي تعمل عليها محركات مولدات الطاقة.

 

إمكانيات متواضعة

واستفاد الباحثان من الإمكانيات المتواضعة المتوفرة لدى جامعة الإسراء بغزة بغية السير في مشروعهما البحثي، وذلك بعد تعذر وصول عدد من الأجهزة المخبرية التي منعت سلطات الاحتلال وصولها لقطاع غزة، وهو ما دعاهما إلى إرسال عينات للفحص إلى الخارج لتعذر إجراء التجارب العملية المتعلقة بالطاقة في القطاع المحاصر.

ويقول الباحث قرمان إنه لو قُدر وصول أجهزة الفحص لقطاع غزة لحُلت مشكلة الكهرباء، إذ أن توفرها يؤكد للجهات المعنية جدوى ما توصلنا إليه.

واشتكى في حديثه للجزيرة نت من غياب الاهتمام والدعم الرسمي بالبحث العلمي ومشاريع تطوير الطاقة، أو حتى حث الباحثين على إيجاد سبل معالجة المشاكل الآنية التي تعاني منها فلسطين في مجال الطاقة والمجالات الأخرى.

ورغم ما توصل له الباحثان من إنجاز سبقا من خلاله غيرهما ممن بحث في هذا المجال وفق شهادة علماء أوروبيين، فإنهما ماضيان في البحث للوصول إلى تحقيق إنجازات أخرى رفضا الإفصاح عن ماهيتها.

ولا ينوي الباحثان التعجيل في تسجيل إنجازهما الجديد للحصول على براءة اختراع لأن الحصار المضروب على غزة يحول دون سفرهما لهذا الغرض، وأملا في محاولة إدخالهما أجهزة الفحص والتجارب إلى غزة بغية الإعلان عن مزيد من النتائج المهمة على هذا الصعيد.

المزيد في منوعات
يشهد عدد كبير من سكان المنطقة العربية ومعظم دول شرق إفريقيا وآسيا الوسطى، غدا الإثنين 7 أغسطس/آب، أحد أبرز الظواهر الفلكية في 2017، ويتمثل في خسوف جزئي للقمر، هو
المزيد ...
جامع محمد الأمين بسلطنة عمان من أهم المعالم الثقافية والدينية في محافظة مسقط. يلفت الأنظار بارتفاع موقعه وإضاءاته الذهبية التي تـُبرز جمال التصاميم
المزيد ...
اكتشف خبراء اجتماعيون المهارات الحياتية الخمس التي تجلب الصحة والنجاح والثراء. ووجد خبراء بجامعة لندن كوليج أن الأشخاص الذين حققوا رقما عاليا في اختبارات هذه
المزيد ...
كشفت دراسة مؤخراً عن وجود صلة بين التعرض للتوتر بشكل متكرر وزيادة الوزن، وقد يعود السبب لإفراز الكورتيزول في الجسم في حالة التوتر، مما يؤدي إلى السمنة التي تستمر مع
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها