من نحن | اتصل بنا | السبت 22 يونيو 2024 08:00 مساءً

 

 

 

 

منذ 7 ساعات و 54 دقيقه
     قام وكيل شؤون الشهداء والجرحى، علوي ناصر النوبة، اليوم ، بزيارة عيدية لجرحى الحرب المقعدين في منازلهم بمحافظة لحج، وذلك في إطار حرص القيادة السياسية والحكومية على الاهتمام بالجرحى الذين قدموا تضحيات جليلة في سبيل الدفاع عن الوطن.   وفي الزيارة التي رافقه فيها
منذ يوم و 22 ساعه و 26 دقيقه
    شهدت مديريات الحجرية بمحافظة تعز اجتماعًا هامًا جمع مشائخها والشخصيات الاجتماعية البارزة بحضور قيادات السلطة المحلية والأمنية والعسكرية ومدراء المديريات، بهدف تعزيز وحدة الصف والاصطفاف خلف القيادة الشرعية.   وخلال الاجتماع، ألقى عدد من القيادات والحاضرين
منذ يومان و 3 ساعات و 21 دقيقه
تفقد قائد محور طور الباحة، قائد اللواء الرابع مشاة جبلي، اللواء الركن أبوبكر الجبولي اليوم الخميس الجرحى والمرضى، من منتسبي القوات المسلحة والأجهزة الأمنية المرقدين في مستشفى الشهداء العسكري. ووجه "اللواء الجبولي" في الزيارة التي تأتي ضمن الزيارات الميدانية العيدية التي
منذ يومان و 3 ساعات و 42 دقيقه
تتابع القوى الوطنية الجنوبية باهتمام بالغ التطورات الدائرة حول موضوع بيع ميناء عدن لشركة موانىء ابوظبي، والمتمثلة بتوجيهات عضو مجلس القيادة الرئاسي رئيس المجلس الانتقالي برفض توجيهات رئيس الحكومة التي تلزم شركة تطوير موانيء عدن بتمكين الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة
منذ 3 ايام و 9 ساعات و 45 دقيقه
زار قائد محور طور الباحة، قائد اللواء الرابع مشاة جبلي، اللواء الركن أبوبكر علي الجبولي، اليوم الأربعاء المواقع القتالية ومواقع المهام الميدانية في قطاع اللواء العاشر حماية طرق، ضمن الزيارات العيدية التي تنفذها قيادة المحور للمرابطين في الجبهات والمهام المشتركة تعز –
محلي

الكشف عن أسباب التصعيد الحوثي ضد السعودية وهذه هي الضربة التي تلقتها المليشيات وأفقدتها الصواب

وطن نيوز - متابعات : الثلاثاء 11 يونيو 2024 01:27 صباحاً

كشفت صحيفة لندنية، عن أسباب وأسرار التصعيد الإعلامي الحوثي ضد المملكة العربية السعودية، الذي تزايد خلال الآونة الأخيرة، عقب خطاب زعيم المليشيات عبدالملك الحوثي.

ويوم السبت الماضي، شن زعيم الجماعة، عبدالملك الحوثي، هجوماً على السعودية، متهماً إياها بـ"المتاجرة بفريضة الحج"، و"اعتقال حجاج من بلدان متعددة وهم يؤدون شعائر الحج في الديار المقدسة"، وذلك بعد يومين من مغادرة وفد حوثي رفيع برئاسة رئيس ما يسمى باللجنة العسكرية، يحيى الرازمي، مطار صنعاء متوجهاً إلى السعودية لأداء الحج.

وبدأت حملة التصعيد الإعلامي للحوثي ضد السعودية نهاية مايو/أيار الماضي، عقب وقف الحكومة المعترف بها دولياً التعامل مع ستة بنوك ومصارف رفضت نقل مقارها من صنعاء إلى عدن، وهو ما اعتبره الحوثيون استهدافاً لاقتصادهم تقف وراءه السعودية.

وقال عبدالملك الحوثي، في خطاب له نهاية مايو الماضي، إن الولايات المتحدة "تحاول أن تورط" السعودية "في الضغط على البنوك في صنعاء، وهي خطوة عدوانية ولعبة خطيرة". ووصف الضغط على البنوك في صنعاء بأنه "يأتي ضمن الخطوات الأميركية الداعمة للكيان الإسرائيلي"، معتبراً أنه "إذا تورطت" السعودية "خدمة لإسرائيل فستقع في مشكلة كبيرة".

ونقلت صحيفة "العربي الجديد" اللندنية، عن مصدرين يمنيين، تعليقاتهما، حول أسباب التصعيد الإعلامي للحوثي ضد السعودية، خلال الآونة الأخيرة.

ويرى الصحافي وضاح شمسان، أن "قرارات الحكومة الشرعية الأخيرة تربك جماعة الحوثيين اقتصادياً وتضعها في موقف معقّد، لا تملك إزاءها خيارات كثيرة للرد".

وأضاف شمسان، في حديث للصحيفة أن الجماعة "لا تملك القدرة على اتخاذ إجراءات للرد وفك الحصار الاقتصادي المفروض عليها بهذه القرارات، ولذلك تتجه إلى التصعيد باتجاه السعودية؛ سواء بالتصعيد الإعلامي أو التلويح بتصعيد عسكري من خلال المناورات العسكرية وحشد المقاتلين والدفع بهم نحو الجبهات الشمالية في محافظة صعدة، والتهديد والتلويح بالعودة إلى استهداف المنشآت الحيوية في السعودية". وأشار شمسان إلى أن "كل ذلك يأتي في إطار محاولة إثبات مزاعم جماعة الحوثيين بأنها تواجه السعودية فقط، وأن تلك الإجراءات أتت بأوامر سعودية"، مضيفاً أنها "محاولة لنفي وجود خصوم محليين لها، وأقصد المجتمع عموماً، وأيضاً الحكومة الشرعية التي تمثل هذا المجتمع".

وأوضح أن "الإجراءات الحكومية الأخيرة ضد مليشيا الحوثيين أتت- كما يبدو- بضوء أخضر من القوى الدولية الكبرى، لأن مثل هذه القرارات مُنعت السلطة الشرعية من اتخاذها منذ ثماني سنوات، فمنذ نقل البنك المركزي إلى عدن لم يسمح له بأن يكون صاحب سلطة اقتصادية ومصرفية شاملة على مختلف مناطق البلاد".

وأضاف أنه "سُمح للحوالات المالية بالدخول إلى مناطق يسيطر عليها الحوثيون، فيما ظلت تلك المناطق الأكثر جذباً للأموال القادمة من الخارج؛ سواء عبر الحوالات أو التمويل الدولي".

واعتبر أن "القوى الغربية كان لديها تصورات وسيناريوهات لإنهاء الصراع في اليمن تحتفظ فيها مليشيا الحوثيين لنفسها بالكثير من النفوذ والقوة التي حققتها طوال السنوات الماضية". لكن يبدو، وفق شمسان "كما لو أن القوى الغربية اكتشفت أخيراً أن احتفاظ المليشيا بهذا النفوذ والقوة عسكرياً واقتصادياً يمثل خطراً عليها، لذا سمحت للحكومة الشرعية باتخاذ إجراءات عقابية وتضييق الخناق الاقتصادي على الحوثيين".

من جهته قال المحلل السياسي خالد عبد الهادي، لـ"العربي الجديد"، إن التصعيد الإعلامي للحوثي ضد السعودية وهجومه عليها "يكاد يكون نغمة سنوية ترتفع تزامناً مع موسم الحج". وأضاف أنه يمكن سماع هذه النغمة "بانتظام من الرموز الحاكمة في إيران وقادة منظماتها الوكيلة في المنطقة، ولطالما طغى فيها السياسي على الديني".

 

المزيد في محلي
     قام وكيل شؤون الشهداء والجرحى، علوي ناصر النوبة، اليوم ، بزيارة عيدية لجرحى الحرب المقعدين في منازلهم بمحافظة لحج، وذلك في إطار حرص القيادة السياسية
المزيد ...
    شهدت مديريات الحجرية بمحافظة تعز اجتماعًا هامًا جمع مشائخها والشخصيات الاجتماعية البارزة بحضور قيادات السلطة المحلية والأمنية والعسكرية ومدراء
المزيد ...
تفقد قائد محور طور الباحة، قائد اللواء الرابع مشاة جبلي، اللواء الركن أبوبكر الجبولي اليوم الخميس الجرحى والمرضى، من منتسبي القوات المسلحة والأجهزة الأمنية
المزيد ...
تتابع القوى الوطنية الجنوبية باهتمام بالغ التطورات الدائرة حول موضوع بيع ميناء عدن لشركة موانىء ابوظبي، والمتمثلة بتوجيهات عضو مجلس القيادة الرئاسي رئيس المجلس
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها