من نحن | اتصل بنا | الاثنين 15 يوليو 2019 02:50 صباحاً

 

منذ يوم و 4 ساعات و 33 دقيقه
قال الأستاذ عبداللطيف الحاج رئيس اللجنة الأصلية لصرف الاكرامية المقدمة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز إن العمل يجري بشكل مميز في جميع لجان الصرف.     وفي حديثه لعدد من الصحفيين أثنى الحاج على تجاوب كافة الوحدات العسكرية المعنية وتعاونها مع لجان
منذ يوم و 9 ساعات و 23 دقيقه
برعاية كريمة من وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ الدكتور حسين باسلامة احتفت جامعة القرآن الكريم والعلوم الإسلامية- عدن- قسم الطالبات بتخريج الدفعة السابعة من طالبات الكلية العليا للقرآن الكريم وذلك يوم السبت الموافق 13 /7 /2019 م حيث قدم الحفل الخريجتان المبدعتان
منذ 3 ايام و 13 ساعه و 18 دقيقه
 قال مصدر مسؤول في قطاع العمليات المصرفية المحلية بالبنك المركزي اليمني في العاصمة المؤقتة عدن، إن شحنة من الأوراق النقدية فئة الـ100 ريال وصلت البنك، صباح اليوم الجمعة، استعداداً لإنزالها للتداول في السوق المحلية.   وأضاف المصدر أن الشحنة الأولية الواصلة للبنك هي 13
منذ 4 ايام و 9 ساعات و 46 دقيقه
في أحد المنتزهات بعدن، اقترب مني طفلٌ يظهرُ على ملامحه التعب الشديد وفي عينيه لمعةَ حزن لا أعلم سر وجودها. قال لي: اشتري منِّي يا خالة ويسرات لدبة الغاز "ربلات". قلت له شكرا دون اكتراث أو حتى التفات.. لمحته يطأطئ رأسه بانكسار وقد أصيب بخيبة أمل، وذهب ليجلس بجانب الشجرة في تعبٍ
منذ 4 ايام و 14 ساعه و 11 دقيقه
رحبَّ وكيل محافظة المهرة لشئون الشباب بدر كلشات، بالخطوات التي اتخذتها هيئة مكافحة الفساد، والنائب العام، ووكيل النيابة المختصة بمكافحة الفساد، ولمعالي محافظ البنك المركزي اليمني حافظ معياد، بخصوص تجاوزات محافظ المهرة في فرع البنك المركزي بالمحافظة.   وطالب كلشات
محلي

الكشف عن خلافات واتهامات بالتخوين داخل قيادات جماعة الحوثي

وطن نيوز : الخميس 08 نوفمبر 2018 04:37 مساءً

كشف مصدر مقرب من الحوثيين أن الانهيارات المتوالية وهروب القيادات الميدانية من الجبهات، أشعلا فتيل خلافات الجماعة، لتمتد إلى مهدي المشاط ومحمد الحوثي، بعد أن اتهم الأخير رئيس الأركان الغماري والمشّاط، بالوقوف خلف القيادات الهاربة، نتيجة استبدال أدوارهم بين صعدة والحديدة وصنعاء.

 

وقال المصدر في تصريحات لصحيفة "الوطن" السعودية عن أن الانهيارات المتوالية في صفوف الميليشيا، وكذلك هروب القيادات الميدانية قبل أسابيع من الجبهات القتالية، إلى جانب حالات الانسحاب الكبيرة من الجبهات في عدد من المواقع التي كانت تحت سيطرتهم، أشعلت فتيل الخلافات بين القيادات العليا للجماعة التي تتبادل التهم حول هذه الهزائم فيما بينها.

 

واضاف المصدر إن «الجماعة تفاجأت خلال أسبوع فقط بالهزائم الكبيرة التي تمنى بها في جبهة الحديدة وصعدة وحرض ودمت ونهم، مما جعلهم يفقدون السيطرة على الاوضاع، إضافة إلى نقص المقاتلين وضعف الإمدادات»،

 

وأشار إلى أن قوات التحالف العربي نجحت في إحباط وتدمير تعزيزات عسكرية كان الحوثيون يريدون إرسالها الى الحديدة، وتم استهداف وتدمير تعزيزات أخرى كانت في طريقها إلى «دمت» مكونة من 3 عربات كاتيوشا و3 أطقم عسكرية مسلحة، مما أفقد الحوثيين قوتهم وجعل سائقي العربات يرفضون نقل أي أسلحة أو تعزيزات خشية من اصطيادهم في الطريق.

 

ولفت المصدر إلى أن شعور الخيانة أصبح سائدا داخل جماعة الانقلاب، واندلعت الشكوك المتبادلة فيما بينهم بسبب انعدام الثقة تماما، مبينا أن خلافات كبيرة في وقت سابق بين رئيس ما يسمى المجلس السياسي مهدي المشاط، ورئيس اللجنة الثورية العليا محمد الحوثي، تجددت، مؤخرا، وتنامت بشكل تصاعدي غير مسبوق بن الطرفين، حيث وجه محمد الحوثي اتهامات للمشاط ورئيس الأركان محمد الغماري، بوقوفهما خلف تلك الانهيارات، لأن تلك القيادات الهاربة من الجبهات هم من يقفون خلفهم، وأن المشاط والغماري هما من تسببا بالخسائر بسبب نقلهما من صعدة إلى الحديدة ومن الحديدة إلى صنعاء.

 

وأوضح ان الحوثي واصل اتهاماته للمشاط والغماري بأنهما رفضا تطبيق توجيهات عبدالملك الحوثي بإلزام البيوت الهاشمية في صنعاء بالدفع بأبنائهم إلى جبهات القتال والاكتفاء بمشاركتهم بالإشراف على حارات صنعاء»،

 

وبين أن هناك من يحاول تهدئة الأمور بين القيادات الحوثية العليا دون جدوى، وأن محمد الحوثي حمل المشاط المسؤولية الكاملة، وطالب بسرعة طرد الغماري وسجنه والتحقيق معه.

 

وأشار المصدر إلى أن الميليشيات الحوثية تحرص على إلزام الهاشميين في صنعاء بالزج بأبنائهم للقتال في الجبهات من أجل الضمان بعدم وجود خط رجعة لهم، وأنه يتوجب أن تدفع هاشمية صنعاء ما دفعته هاشمية صعدة من التضحيات، وستشهد الساعات القادمة تجنيدا قسريا لأبناء الهاشميين.

 

وأكد المصدر أن الحوثيين ضحكوا على الناس وجندوا أطفالهم في الجبهات، بينما أسر الهاشميين والمقربين من قيادت الحوثي ينعمون بالمناصب داخل صنعاء، ورفضوا تجنيدهم أو إرسالهم للجبهات.

 

وأردف قائلا «تأتي الخلافات بين القيادات الحوثية في هذا الوقت الذي تكشفت فيه معلومات مؤكدة أنه لم يبق في صعدة غير القناصين، بينما تمت محاصرة أغلبهم والبعض الآخر قام بتسليم نفسه والاستسلام.

 

وقال المصدر»هناك استعداد كبير لعملية عسكرية غير مسبوقة لتحرير مدينة دمت، والتقدم باتجاه رداع، فيما تشهد جبهة صعدة وحرض تقدما كاسحا لقوات الشرعية وفرار عناصر الانقلاب الحوثيين من كهوفهم ومواقعهم، وحاليا تتم عمليات تطهير لحقول الألغام التي زرعها الحوثيون، وستشهد الأيام القليلة القادمة تحرير كامل المحافظات والمواقع التي كان يسيطر عليه الحوثي والأمر مسألة وقت فقط لتطهير الحقول والأراضي من الألغام وإعلان التحرير بشكل تام».

المزيد في محلي
قال الأستاذ عبداللطيف الحاج رئيس اللجنة الأصلية لصرف الاكرامية المقدمة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز إن العمل يجري بشكل مميز في جميع لجان
المزيد ...
برعاية كريمة من وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ الدكتور حسين باسلامة احتفت جامعة القرآن الكريم والعلوم الإسلامية- عدن- قسم الطالبات بتخريج الدفعة
المزيد ...
 قال مصدر مسؤول في قطاع العمليات المصرفية المحلية بالبنك المركزي اليمني في العاصمة المؤقتة عدن، إن شحنة من الأوراق النقدية فئة الـ100 ريال وصلت البنك، صباح اليوم
المزيد ...
في أحد المنتزهات بعدن، اقترب مني طفلٌ يظهرُ على ملامحه التعب الشديد وفي عينيه لمعةَ حزن لا أعلم سر وجودها. قال لي: اشتري منِّي يا خالة ويسرات لدبة الغاز "ربلات". قلت
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها