من نحن | اتصل بنا | الجمعة 19 أبريل 2019 03:50 صباحاً

 

منذ يوم و 5 ساعات و 53 دقيقه
احتضنت مدينة سيؤون انعقاد البرلمان الذي مثل واحدا من أكبر الأحداث السياسية منذ اندلاع معارك تحرير الوطن من انقلاب جماعة الحوثي المسلحة.. "منارة عدن" تطرح سؤالا عما إذا كانت عدن قد كسبت أو خسرت بعدم احتضانها لهذا الحدث كونها العاصمة؟ يتفق الجميع على أن العاصمة عدن قد خسرت ولم
منذ يوم و 5 ساعات و 58 دقيقه
يدركَ الإصلاحيون عظم المسؤولية وجسامة التضحيات التي عليهم أن يستمروا في تقديمها في سبيل معركة استعادة الدولة وإنهاء انقلاب جماعة الحوثيين الإيرانية. وفيما يقبع الآلاف من الإصلاحيين خلف القضبان في سجون مليشيات الحوثي التي رأت في الإصلاح العقبة الكؤود أمام مشروعها الإمامي
منذ 5 ايام و 17 ساعه و 56 دقيقه
نظمت الحركة المدنية الديمقراطية ندوة بعنوان دور المراءة في المجتمع من التمثيل الشكلي إلي التأثير الفعلي لتعزيز المراءة في دورها المجتمعي.   من جهته قال مدير مديرية البريقة هاني اليزيدي ان هذه الندوة تأتي لتمكين المراءة قياديا  وسياسيا حتى يكون لها دور فعال في المجتمع
منذ أسبوع و 14 ساعه و 20 دقيقه
أفادت مصادر خاصة بأن عدد البرلمانيين الذين تراجعوا عن المشاركة في جلسته المرتقبة، 26 برلماني بعدما كانوا قد أكدوا حضورهم لكنهم تراجعوا يوم أمس الخميس. وأضافت المصادر  بأن 19 برلماني قرروا عدم المشاركة بشكل نهائي استجابة لضغوط وتهديدات قيادات حوثية أو حرصا على مشاريعهم
منذ أسبوع و 14 ساعه و 39 دقيقه
یتطلب النصاب القانوني لانعقاد مجلس النواب الیمني أن یكون عدد النواب الحاضرین ،أكثر من نصف عدد نواب المجلس   ویبلغ عدد نواب مجلس النواب 301 عضوا جرى انتخاباھم في العام 2003 ،غیر أن .العشرات من أعضاء المجلس توفوا طیلة الفترة الماضیة   وحصد المؤتمر الشعبي 238 عضوا في انتخابات
محلي

شوارع عدن تترنح بين تجار البسطات وطفح المجاري (تقرير)

وطن نيوز - حلمي حسن : الثلاثاء 09 يناير 2018 07:47 مساءً

تشهد أسواق وشوارع العاصمة المؤقتة عدن ازدحاماً كبيراً، سيما من قبل أصحاب البسطات الذين اتخذوا من الشوارع العامة وأرصفتها مكاناً لبيع بضائعهم المتنوعة، ومنها الملابس المستخدمة.

 

تتفاقم المشاكل في شوارع عدن التي باتت تشهد انتشارا عشوائيا للبسطات، حيث لم تشهد في تاريخها الطويل مثل هذه المشاكل التي باتت تتفاقم بين الحين والآخر وتشوه منظر وجمال المدينة بل وتخلف وراءها أضرار وما إلى ذلك.

 

وتسبب انتشار بائعو الخضروات والفواكه وغيرهم من أصحاب البسطات العشوائية بشكل كبير واحتلوا مساحات واسعة على مداخل مدينة عدن وشوارعها الرئيسة والفرعية بتزاحم ومضايقات أثناء التجول في شوارع المدينة.

 

انتشار الباعة

يقول "سعيد عبدالله "أحد المواطنين في عدن إن الباعة وأصحاب البسطات سيطروا تماماً على شوارع مدينة عدن ومداخل الأحياء السكنية, الأمر الذي وضع المدينة في موضع لا يليق بها وكونه يعكس واقع سلبي لمدينة عدن".

 

وأضاف سعيد في تصريحه لـ"الصحوة نت" أن مخلفات هذه الأسواق تشكل أكوام من القمامة على الأرصفة ومداخل الأحياء السكنية وأمام المحلات التجارية, مما يؤدي إلى كوارث صحية وبيئية بسبب تكدس  القامة .

 

وأشار إلى أن اغلب أصحاب المحلات التجارية هي من أقدمت على إخراج بسطات إمام محلاتها في الشارع لعرض بضاعتها.

 

حركة لا فائدة منها

من جهته قال الناشط الشبابي مبارك سيف انه رغم انتشار هذه الأسواق وسيطرتها على المنافذ الرئيسية والفرعية لمدينة عدن فإن الحاجة لا تستدعى لوجودها كونها غير منتظمة مكاناً وزماناً بالإضافة إلى عدم استقرار أسعارها المتفاوتة كما أنها خارجة عن الأنظمة والضوابط القانونية المتعارف عليها من حيث وجودها.

 

وأضاف مبارك في تصريح لـ"الصحوة نت" انه من المعروف أن أسعار الأسواق العشوائية باهظة ومتفاوتة وغير منضبطة بأسعار قانونية, ما دفع المواطنين إلى التوجه نحو المحلات التجارية الرسمية لتلبية احتياجاتهم ومتطلباتهم من السلع.

 

وتابع مبارك "إن السلع والبضائع الموجودة على البسطات والعربات عادة ما تكون منتهية ومتهالكة لكثرة تعرضها لأشعة الشمس والأتربة ودرجة الحرارة".

 

طفح المجاري

تفاقمت مشكلة مياه الصرف الصحي في معظم مديريات مدينة عدن، حيث حاصرت مياه الصرف عدة أحياء سكنية، وأضحت هاجساً يؤرق الأهالي، الذين أبدوا استياءهم من تكرّر الأمر من دون إيجاد حل جذري من قبل الجهات المعنية، فلا يكاد يمر أسبوع من غير أن تعود المعاناة مجدداً.

 

ويشهد قطاع المياه والصرف الصحي في عدن تراجعاً ملحوظاً منذ انتهاء الحرب، التي تسببت بتدمير ونهب مقدرات المؤسسات الخدمية في المدينة. ونتيجة للإهمال، وانعدام الصيانة.

 

حيث أصبح طفح مياه الصرف مشهداً مألوفاً في الشوارع، حيث يتسبب بإعاقة حركة السير، ناهيك عن انتشار الحشرات والروائح الكريهة، وتفشي الأوبئة التي تهدد بكارثة صحية.

 

وفي تصريحات خاصة لـ"الصحوة نت" حذرت مصادر طبية من كارثة صحية ناتجة من نقل حشرة مياه الصرف الصحي (البعوض) للمرض من شخص مريض لآخر.

 

وأشارت المصادر إلى أن «مستشفيات عدن تمتلئ بعدد من المرضى، أغلبهم من فئة الأطفال»، داعية إلى إيجاد حل لهذه المشكلة قبل تحولها إلى كارثة صحية مؤكدة.

المزيد في محلي
احتضنت مدينة سيؤون انعقاد البرلمان الذي مثل واحدا من أكبر الأحداث السياسية منذ اندلاع معارك تحرير الوطن من انقلاب جماعة الحوثي المسلحة.. "منارة عدن" تطرح سؤالا عما
المزيد ...
يدركَ الإصلاحيون عظم المسؤولية وجسامة التضحيات التي عليهم أن يستمروا في تقديمها في سبيل معركة استعادة الدولة وإنهاء انقلاب جماعة الحوثيين الإيرانية. وفيما يقبع
المزيد ...
نظمت الحركة المدنية الديمقراطية ندوة بعنوان دور المراءة في المجتمع من التمثيل الشكلي إلي التأثير الفعلي لتعزيز المراءة في دورها المجتمعي.   من جهته قال مدير
المزيد ...
أفادت مصادر خاصة بأن عدد البرلمانيين الذين تراجعوا عن المشاركة في جلسته المرتقبة، 26 برلماني بعدما كانوا قد أكدوا حضورهم لكنهم تراجعوا يوم أمس الخميس. وأضافت
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها