من نحن | اتصل بنا | الاثنين 16 أكتوبر 2017 06:47 مساءً

 

منذ 10 ساعات و 14 دقيقه
لا يزال اليمن يمر بوضع غير مستقر، والخلافات السياسية والجدل الوطني مستمر في هذا البلد الذي يدفع ثمن سنوات من الحكم غير الرشيد، وحديث انفصال الجنوب عن الشمال ليس بالجديد، لكن يحاول البعض اليوم أن يلقي بمسؤولية هذا الحديث في اليمن على التحالف العربي، وذلك بالتلميح أو
منذ 10 ساعات و 20 دقيقه
نفذ الموظفين بكلية الصيدلية جامعة عدن وقفة احتجاجية للمطالبة بإقالة العميد.   ورفع الموظفون المحتجون في الوقفة لافتات طالبت بإقالة العميد  وصرف مرتباتهم الموقوفة منذ أشهر.   وقال الموظفون أن عميد كلية الصيدلة يمتنع عن صرف مرتباتهم المؤقتة منذ شهر فبراير 2015 رغم انها
منذ 11 ساعه و 15 دقيقه
اقرت اللجنة الامنية لمحافظة مأرب في اجتماعها الاستثنائي اليوم برئاسة المحافظ اللواء سلطان العرادة تشكيل لجنة للتحقيق في حادث الاعتداء على حراسة بوابة المحافظة من قبل عدد من المسلحين والذي اسفر عن استشهاد احد جنود الحراسة واصابة اربعة اخرين، والرفع بنتائج التحقيقات
منذ يوم و 10 ساعات و 13 دقيقه
قال وزير في الحكومة الشرعية أن الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح تعرض لمحاولة اغتيال من قبل الحوثيين قبل ايام في صنعاء.   وأكد وزير الدولة عضو مجلس الوزراء صلاح الصيادي أن عفاش "صالح" تعرض الى محاولة اغتيال في ١١ اكتوبر من قبل الحوثيين بست أصابع ديناميت شديدة الانفجار ووقعت
منذ يوم و 11 ساعه و 13 دقيقه
دشنت جامعة عدن اليوم الـ 15 من أكتوبر الجاري عملية القبول والتسجيل لبرنامج السنة التحضيرية للعام الجامعي 2017- 2018م في ظل التوسع الملحوظ الذي تشهده الجامعة لهذا العام من خلال استحداثها عدداً من الكليات والأقسام العلمية، واعتمادها لأول مرة في تأريخها مشروع التصحيح الإلكتروني
مقالات

السبت 23 سبتمبر 2017 08:00 مساءً

انتهازية ولسان حالها هذا!!!.

على ذات القول الشعبي المحفوظ في ذاكرة العرب القديمة الجديدة المستشهد به دائما من ضمن أمثلة عدة  حيه من واقعنا اليومي المعاش ومن  حياتنا كانت خاصة أو عامة على حد سواء ، وهو القول الذي أورده هنا بالنص المتعارف عليه ، وهو  : "تمسكن لما تمكن" أذ تكون الانتهازية في معناه ومدلوله المتداول ، صريحة ومترجمة بصورة جلية وواضحة وأعني بها هنا الانتهازية التي تعادل الكمون الوقتي حتى تحين اللحظة المواتية للانقضاض والامساك بأمر ما أو مسألة أو الوصول الى الغاية المراد تحقيقها وهذا كما يتجلى لنا قاعدة   انتهازية تشمل الحياة

بمجالاتها الواسعة ، و لعل ابرزها الانتهازية السياسية ، وهذه متمكنة في مجتمعنا وهي سبب ما نعانيه من

ويلات تؤخر تقدمنا الى

خطوة الى الأمام.

                   

 

 

كما أنها أي هذه الانتهازية السياسية تعد من اسوأ هذه الانتهازيات مجتمعة ، بل وأشدها وقعا على النظام السياسي القائم،

اكان في اطار الدولة، والجماعة السياسية التي تبلورها الاحزاب

والمكونات السياسية القائمة، ومن المؤسف أن هذه الحقيقة

نعيشها اليوم في بلد كبلدنا انهكته الحرب على مدى عامين كاملين

تبدو في ظاهرها حرب بين اطراف داخلية وخارجية متضادة في التوجهات والخيارات والمصالح الا ان ديمومتها حتى الان وما فيها من تفاصيل قد

تمكن منها الشيطان وغدت هذه الحرب بلون انتهازي سياسي واحد، الا وهو الحرب على الشعب المغلوب في امره

وعليه.

 

 

يستشعر المواطن في بلادنا هذه الحقيقة ويخوض في غمارها صباح مساء من خلال التراجع في خدمات الكهرباء، والمياه، وفي راتبه الشهري، بل وفي كل ما يمس حياته بشكل مباشر مما

جعله في حالة من التغييب المتعمد عما يطبخ ويحاك ضده داخليا وخارجيا لا لشيء الا لتأتي اللحظة

التي خطط لها ان تكون

وهي رفع الراية البيضاء

استسلاما وخنوعا لإرادة

بل لإرادات ليست منه ولا تمثله ولا يمثلها، و

اقصد ما يتعلق بالجنوب

ومسألة تقرير مصيره كحق وطني وسياسي وثقافي مشروع للشعب لا بدمنه.

 

انتهازية سياسية ذميمة مقيته كهذه أجدها تسير بمطالبنا المشروعة في الحرية والاستقلال ان مضى البعض منا كجنوبيين

الاسترشاد بها بقصد أو بغير قصد وهنا تكون

الطامة الكبرى ،فأنها ولا ريب في هذا ستمضي بنا حتما من

مجهول الى مجهول ومن

ملهاة الى متاهة والى دوامة ، ولا يكون اي جديد فيها الإرادات

الباطل والذي نجده يسوق لنفسه بذات الانتهازية التي حدثتكم عنها  وكأنه الخير كله، وفي

سيناريوهات مبتذلة وهابطة ، ولكن للأسف

الشديد نقابلها بغبائنا

السياسي الذي زاد عن حده ، وجاوز المعقول و

اللا معقول.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها