من نحن | اتصل بنا | الاثنين 23 يناير 2017 06:30 صباحاً

منذ ساعتان و 56 دقيقه
تواصل وحدات الجيش التقدم في منطقة نهم شرق صنعاء، وتمكنت خلال الأيام الأخيرة من تحرير عدة جبال ومواقع في ميمنة جبهة نهم.   وذكر قائد عسكري أن وحدات الجيش تمكنت مؤخرا من تحرير سلسلة جبال حلبان ودوه، وسلسلة الصافح الشمالي الممتد لأكثر من 4 كم ومطل على قرية ضبوعة.   مضيفا في
منذ 3 ساعات و 25 دقيقه
برزت عدداً من القبائل اليمنية بقوة في مواجهة انقلاب مليشيا الحوثي والمخلوع وقدمت تضحيات جسيمة في سبيل إفشال ذلك المشروع الانقلابي .   وهنا في سلسلة تقارير ابرز تلك القبائل اليمنية التي جابهت انقلاب مليشيا الحوثي والمخلوع وقدمت تضحيات كبيرة حتى تمكنت من التصدي له وإفشاله
منذ 10 ساعات و 16 دقيقه
أكد  عبدالله الشندقي ، المتحدث الرسمي باسم المقاومة الشعبية، بصنعاء، "إن مطار صنعاء الدولي بات في مرمى مدفعية الجيش". وسقطت اليوم اولى القذائف للقوات الشرعية في مطار صنعاء الدولي.   وقال الشندقي لـ«الشرق الأوسط»، إن المعارك في نهم متواصلة  وعنيفة، «وقوات
منذ 10 ساعات و 26 دقيقه
كشفت مصادر مطلعة أن الرئيس السابق تلقى تحذيرات  لتصاعد احتمالات استهدافه من قبل قيادات نافذة في جماعة الحوثي توعدت بشكل علني بتصفيته.     واكدت المصادرأن صالح عزز من حراسته الشخصية وفرض تدابير أمنية مشددة علی الوافدين إليه منوهة الی أن ظهورة العلني الأخير في أحد
منذ 11 ساعه و 12 دقيقه
واصلت وحدات القوات المسلحة المسنودة بالمقاومة وطيران التحالف العربي تقدمها الى مشارف مدينة وميناء المخا، غربي محافظة تعز، وسط استمرار انهيار الميليشيات الانقلابية وسقوط العشرات من عناصرها بين قتيل وجريح.   وأكد مصدر خاص لـ"وطــــن نيوز" ان القوات المسلحة والمقاومة
اخبار تقارير

هل حقق «التحالف العربي» أهدافه في اليمن؟... باحث يكشف عن خيار تمتلكه السعودية

وطن نيوز السبت 10 ديسمبر 2016 04:15 مساءً
خلص تحليل نشر على مؤسسة «بروجيكت سنديكيت» الدولية إلى أن على السعودية  الاستمرار في الحرب اليمنية لمنع تهريب أي دعم عسكري ‏إيراني للمتمردين الحوثيين، وفي حال عدم الاعتراف الغربي بالتدخل الإيراني في اليمن فلن تمتلك أي خيار سوى الاستمرار في ‏حملتها في اليمن لحماية نفسها.
سوء الفهم وراء التدخل ‏السعودي في اليمن 
 
وقالت إن الانتقادات التي توجه للمملكة العربية السعودية في اليمن يعكس سوء الفهم وراء التدخل السعودي لدعم الحكومة الشرعية في البلاد.
 
وأوضحت المؤسسة التي تشكل رابطة للصحف وتوزع التعليقات والمقالات للصحف الدولية: "وجهت العديد من الانتقادات في الآونة الأخيرة ضد السعودية ودورها الرائد في ‏الحرب اليمنية ضد المتمردين الحوثيين، وقد سخر البعض من السعودية باعتبارها من ‏أغنى الدول التي تشن حرباً على بلد من أفقر البلدان كاليمن. 
 
يزعم البعض أن التدخل السعودية في ‏اليمن هو أول خطوة للمملكة في شن حرب شاملة ضد الشيعة، هذا كله يعكس سوء الفهم وراء التدخل ‏السعودي في اليمن بل في الوطن العربي كله". ‏
 
إيقاف إيران من الاستفادة من الصراع اليمني
وفي المقال الذي كتبه «علي الشهابي» للمؤسسة، وهو باحث في الشؤون الاستراتيجية وصاحب كتاب عن السعودية والخليج بالإنجليزية: "لم تقم السعودية بحملتها في اليمن لغرض محاربة الزيديين، فالمملكة في واقع الأمر ‏كانت تدعم نشاطات العائلة الزيدية المالكة في الحرب الأهلية اليمنية في الستينات. 
 
إن الهدف وراء ‏الحملة العربية بقيادة السعودية في اليمن هو إيقاف إيران من الاستفادة من الصراع اليمني في صناعة ‏تحالف مع المتمردين الحوثيين الذي يؤمنون بأن المملكة هي العدو الرئيسي لهم".
 
وتابع بالقول: "ومع ذلك، عندما ‏حاول مسؤولون سعوديون تحذير المجتمع الدولي من الأنشطة الإيرانية في اليمن، قوبلت هذه ‏التحذيرات بالرفض وتجنب المعلقون الغربيون الاعتراف بالتدخل الإيراني في اليمن". ‏
 
إعلان إيران انها تسيطر على 4 عواصم عربية
يشير «الشهابي» في تحليله إلى اعتراض القوات البحرية الأمريكية خلال 18 شهراً الماضية أربع شحنات من الأسلحة الإيرانية كانت في ‏طريقها إلى اليمن، وقد ادعت إيران بأنها تسيطر حتى الآن على أربع عواصم عربية منها صنعاء‏، وأن الحوثيين قد أصبحوا في ارتباط  وثيق مع حزب الله اللبناني.
لقد أدعى زعيم حزب الله اللبناني ‏‏"حسن نصر الله" أن قضية الحوثيون هي قضيته الأساسية وسمح لوسائل إعلام تابعة للحوثيين للإقامة ‏في الضاحية الجنوبية لبيروت، ورحب علناً باستضافة المقاتلين الحوثيين وتدريبهم مع قواته. ‏
 
تحويل شمال ‏اليمن كجنوب لبنان
يقول الشهابي إن السعودية دخلت غمار الحرب اليمنية بعينان مفتوحتان خاصة بعد خوضها حرباً مع ‏الحوثيين في 2009، وكانت جازمة أنها غير ذاهبة إلى نزهة، مضيفاً: "لقد تدخلت السعودية في ‏اليمن بسبب سيطرة المتمردين الحوثيين على العاصمة صنعاء وإطاحتهم بالحكومة الشرعية والذي ‏من شأنه ترسيخ التعاون بين جماعة التمرد وإيران. 
 
كل هذا سيؤدي إلى مقدرة إيران من تحويل شمال ‏اليمن كجنوب لبنان مما سيؤدي إلى تهديد الأمن القومي للمملكة العربية السعودية".
 
تحقيق التحالف لأهدافه من التدخل
التحالف الذي تقوده السعودية كان له هدفين واضحين من خلال تدخله في اليمن ‏وهما "إيقاف الدعم الإيراني وتهريب الأسلحة للمتمردين الحوثيين، وتوجيه رسالة واضحة إلى الحوثيين ‏بأن تحالفهم مع إيران سيكلفهم كثيراً".
 
لقد حققت دول التحالف بالفعل كلا الهدفين حيث تم إغلاق ‏المطارات اليمنية ومحاصرة الموانئ أيضاً والذي أدى بدورة إلى منع تدفق الأسلحة الإيرانية لليمن‏، كما حافظت السعودية في الوقت نفسه على حملة جوية قوية ضد المتمردين الحوثيين. ‏
 
الاستمرار في الحرب اليمنية
واختتم تحليله بالقول: "سيتوجب على السعودية الاستمرار في الحرب اليمنية لمنع تهريب أي دعم عسكري ‏إيراني للمتمردين الحوثيين.
 
 لكن في حال نفى العالم التدخل الإيراني في اليمن وعدم تحمل الأمم ‏المتحدة لمسؤولياتها في اليمن، فإن السعودية لن تمتلك أي خيار سوى الاستمرار في ‏حملتها في اليمن لحماية نفسها".
المزيد في اخبار تقارير
انتفضت قبائل يمنية أمام جماعة الحوثي الانقلابية، بعد مواصلة الميليشيات المدعومة من الرئيس السابق علي عبد الله صالح وقوات الحرس الجمهوري التابعة له ممارسات
المزيد ...
نفت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية السعودية، اليوم الأحد، ما تم تداوله أخيرا على عدد من مواقع التواصل الاجتماعي حول تجاه المملكة لإلغاء العمل بنظام الكفالة خلال
المزيد ...
تصاعدت التوترات بين الانقلابيين الحوثيين وحليفهم المخلوع صالح بشكل علني وملموس وبدأ ذلك جليًا في تقاسم المناصب الوزارية في ما تسمى حكومة الإنقاذ الوطني التي لم
المزيد ...
لم يعد الانتقال من وسط مدينة تعز اليمنية، تحديداً شارع جمال عبد الناصر، إلى منطقة الحوبان (شمال شرق المدينة)، سهلاً على غرار الوضع في السابق. كان الانتقال بين
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها